الجمال المحبب: شعر: د. محمود السيد الدغيم
لندن : السبت 24 جمادى الثانية سنة 1426 هـ /30 تموز/ يوليو 2005م
كَاْنَ الْجَمَاْلُ مُحَبَّبَاْ
كَالْبَدْرِ مِنْ خَلْفِ الْعَبَاْ

 

الجمال المحبب
لندن : السبت 24 جمادى الثانية سنة 1426 هـ /30 تموز/ يوليو 2005م

كَاْنَ الْجَمَاْلُ مُحَبَّبَاْ
كَالْبَدْرِ مِنْ خَلْفِ الْعَبَاْ

وَالْقَلْبُ يَهْتِفُ كُلَّمَاْ
خَطَرَ
[1] الْحَبِيْبُ الْمُجْتَبَىْ

وَيَقُوْلُ: أَهْلاً بِالْحَبِيْبِ
وَبِالنَّسِيْبِ، وَمَرْحَبَاْ

قَدْ كَاْنَ أَيَّاْمَ الشَّبَاْبِ
ـ مَعَ الْبَنَاْتِ ـ مُهَذَّبَاْ

وَإِذَاْ حَضَرْنَ يَقُوْمُ ـ مِنْ
فَرْطِ
[2] الْغَرَاْمِ ـ تَأَدُّبَاْ

وَيَمُدُّهُنَّ بِكُلِّ مَاْ
يُرْضِي الْحَبِيْبَ الْمُغْضَبَاْ

لَكِنَّهُ لَمَّاْ تَقَدَّمَ
بِالْحَيَاْةِ؛ وَأَسْهَبَاْ
[3]

مَاْ عَاْدَ يَقْوَىْ كَيْ يَقُوْمَ
بِعِبْءِ أَيَّاْمِ الصِّبَاْ

وَالشَّيْبُ حَرَّضَ ضِدَّهُ
كُلَّ الْحِسَاْنِ؛ وَأَلَّبَاْ
[4]

لَمْ يُبْقِ ـ فِيْ لَيْلِ التَّوَاْصُلِ
وَالتَّرَاْحُمِ ـ كَوْكَبَاْ

فَالْكُلُّ غَاْبَ مَعَ النُّجُوْمِ
عَنِ الْهَوَىْ؛ وَتَجَنَّبَاْ

وَالْعَيْشُ أَمْسَىْ مُظْلِماً
مُتَجَهِّماً! مُتَذَبْذِبَاْ

يَدْنُوْ؛ وَيَسْقُطُ كُلَّمَاْ
فَجَعَ الْفُؤَاْدَ الْمُتْعَبَاْ

لَكِنَّ مَنْ خَبِرَ الْغَرَاْمَ
وَذَاْقَ شُـَهْداً
[5] طَيِّباً

سَيَظَلُّ يَحْلُمُ بِاللِّقَاْءِ
مَعَ الْحَبِيْبِ، وَإِنْ أَبَىْ

يَلْقَاْهُ فِيْ طَيْفِ[6] الْخَيَاْلِ
وَلَوْ نَأَىْ، وَتَغَيَّبَاْ
القصيدة من بحر مجزوء الكامل.



[1]  - خَطَرَ في مَشْيِهِ، يخطِر خَطْرًا وخَطَرَانًا وخَطِيرًا: اهْتَزَّ وتبختر. فهو خاطِرٌ. والجمع: خَوَاطِرُ. وهو خَطَّارٌ. وخَطَرَ بباله، وفيه، وعلَيه، خَطْرًا، وخُطوُرًا: وقع فيه.

[2]  - الفَرْطُ مصدر. وهو: مجاوزة الحدّ؛ والخير للإنسان أن يتجنب الفَرْط في الأمور. وجمع الفرط:أَفْرُطٌ وأَفْراطٌ.

[3]  - سهَب الشيءَ يسهَبهُ سَهْبًا: أخذهُ. وأسهب الرجل في الكلام: أكثر منهُ وأطالهُ، مأْخوذٌ من السُّهْب وهي: البريَّة البعيدة، فكأنهُ قيل: سلك سُهْبًا، كما يقال: أسهل وأحزن، فهو مُسْهِب ومُسْهَب، وأسهب الفرس: اتَّسع جريهُ وسبق، وأسهب فلانٌ: شَرِهَ وطمع حتى لا تنتهي نفسهُ عن شيءِ.

[4]  - أَلَّبَ يُؤَلِّبُ تَأليباً، وألَّب القومَ: جمعهم، وألَّب ما بينَهم: أفسد؛ يقال:كانت العلاقة جيّدة بينهم ولكن أحد المنافسين ألّب بينهم. وألَّب عليه الناسَ: حرَّضهم.

[5]  - شُهْدٌ، وشَهْدٌ، والجمع: شِهَادٌ: عَسَلُ النَّحْلِ مَادَامَ لَمْ يُعْصَرْ مِنْ شَمْعِهِ، ولذلك يقال: عسل بشهده. والقِطعة منه، شُهْدَةٌ:

اَ بُدَّ دونَ الشُّهدِ من إبرِ النَّحْل...

[6]  - طَيْفُ الخيال: مجيئه في النوم; وطيف الخيال: الذي يراه النائم. وطافَ يَطيف ويَطُوفُ طَيْفاً، و طَوْفاً، فهو طائف، وأَطافَ وتَطَيَّف الخَيالُ، يَطِيفُ طَيْفاً ومطَافاً: أَلَمَّ في النوم; والطَّيْفُ والطِّيْفُ: الخَيالُ نفسُه; وأَصل الطيف: الجنون، ثم استعْمل في الغضب ومَسِّ الشيطان.


thumb qr1 
 
thumb qr2
 

إحصاءات

عدد الزيارات
15335216
مواقع التواصل الاجتماعية
FacebookTwitterLinkedinRSS Feed

صور متنوعة