للاستماع والتحميل: مقابلة مع د. علي الصوينع مدير مكتبة الملك فهد الوطنية في الرياض. حاوره؛ د. محمود السيد الدغيم، وبُثّ الحوار من إذاعة إم بي سي اف ام، من لندن يومي الخميس والجمعة، 17-18 أيار/ مايس/ مايو سنة 2001م


رابط التحميل والاستماع

اضغط icon Ali al-Suwania-K.Fahd.ram (8.35 MB)  هنا

*****

يمكنكم تشغيل فلاش الملف التالي والتحكم بمستوى الصوت، بالضغط على السهم الأبيض وسط المربع الأسود

*********

مقدمـــة

  تقوم مكتبة الملك فهد الوطنية منذ إنشائها بمهمة جمع الإنتاج الفكري السعودي وتوثيقه كما نص على ذلك نظامها الأساسي الصادر بالمرسوم الملكي رقم ( م / 9 ) وتاريخ 13 / 5 / 1410 هـ ، ومنذ صدور نظام الإيداع عام 1412 هـ أسهمت المكتبة بدور فاعل في الحفاظ على الإنتاج الفكري وتحسين شكل الكتاب السعودي وضبط بياناته الوصفية وتكاملها حسب المواصفات العالمية، وتم ذلك من خلال تطبيق الفهرسة الأولية أثناء النشر ( فان ) التي تظهر في الكتب قبل طباعتها، إلى جانب استخدام الأرقام المعيارية الدولية ( ردمك ، ردمد ) للكتب والدوريات السعودية .

  وقد استطاعت المكتبة من خلال الإيداع والاقتناء جمع شتات أكبر مجموعة من المؤلفات السعودية القديمة والحديثة مما نشر في المملكة أو خارجها لمؤلفين سعوديين منذ بداية الطباعة مطلع القرن الرابع عشر، وتجمع لدى المكتبة ذخيرة ضخمة من المقتنيات والمعلومات المتعلقة بالمطبوعات السعودية وإثر ذلك أصدرت المكتبة مجموعة من الفهارس والكشافات والأعمال الببليوجرافية والأدلة، منها (الببليوجرافية الوطنية السعودية ) التي صدرت في عدة مجلدات، تغطي الإنتاج الفكري السعودي القديم والحديث، كما أصدرت المكتبة كتاب (مداخل المؤلفين والأعلام العرب حتى نهاية       1215هـ) في أربعة أجزاء، ثم أصـدرت المكتبة ( قائمة مداخل أسماء الهيئات ) التي تحصر الأسماء الموحدة للهيئات والمنظمات السعودية والعربية والإقليمية والدولية .

  وانطلاقًا من الأهداف الأساسية لمكتبة الملك فهد الوطنية التي من أولى مهماتها جمع أوعية المعلومات المنشورة داخل المملكة أو ما يصدره السعوديون خارج المملكة، سعت المكتبة إلى تتبع واقتناء كل ما له صلة بتراجم الأعلام والتحقق من المعلومات الشخصية التي ترتبط بتوثيق الإنتاج الفكري الوطني وجمعه من مختلف دول العالم. وفي هذا السياق دعت الحاجة إلى إصدار الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين ، حيث دفع إلى ذلك مجموعة من العوامل الثقافية والتوثيقية، أهمها ما يتعلق بالضبط الببليوجرافي الوطني؛ فالمكتبة الوطنية معنية أكثر من غيرها في مجال التحقق من هوية المؤلفين السعوديين وتثبيت أسمائهم الكاملة بصيغ قياسية، كما أن زيادة عدد المؤلفين في العقود الأخيرة جعل من العسير تمييز المؤلفات السعودية التي تنشر خارج المملكة. وتفتقر المكتبات المحلية والعربية إلى قائمة قياسية لأسماء المؤلفين السعوديين، كما يحتاج الموثقون والمحققون في ميادين البحث والنشاط المعلوماتي في المكتبات إلى اعتماد صيغ موحدة لأسماء المؤلفين والأعلام.

  وفي أواخر عام 1416 هـ بدأت المكتبة بالتخطيط والإعداد لإصدار الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين القدامى والمحدثين، واجتهدت في توثيق أسماء المؤلفين مع كثرتهم من الأحياء والمتوفين ؛ إلى جانب نقص البيانات المنشورة عن كثير من المؤلفات، مع تشابه الأسماء السعودية فيما بينها تشابهها مع الأسماء العربية الأخرى حتى تم حصر وتحقيق وتوثيق حوالي ثلاثة آلاف وتسعين مؤلفًا ممن لهم كتب مفردة ومودعة في المكتبة ، ظهرت في الطبعة الأولى عام 1419 هـ ، بينما تضم الطبعة الحالية خمسة آلاف ومائتين واثنين وأربعين اسمًا .

  وفي هذه المرحلة من العمل تم استثناء آلاف الأسماء من كتاب المقالات والباحثين الذين اقتصر إنتاجهم على نشر الرسائل الجامعية والدراسات في الدوريات المتخصصة والعامة.

  وحيث إنه قد مرّ على الطبعة الأولى حوالي ست سنوات ، فإن المكتبة قد رأت أن الوقت قد حان لإصدار الطبعة الثانية من الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين ، وقد تم بذل المزيد من الجهد في هذه الطبعة ، لتظهر بصورة أفضل من الطبعة الأولى ، حيث تم تلافي كثير من المشكلات التي واجهتنا أثناء إصدار الطبعة الأولى ، منها عدم التحقق من هوية بعض المؤلفين في ذلك الوقت ، وذلك بسبب عدم وجود ما يدل على هوياتهم ، وقد تم التوصل إلى ذلك والحمد لله ، وذلك عن طريق البحث الدقيق والمتأني ، حيث تم التعرف على كثير من المؤلفين السعوديين ، وساعد على ذلك توفر بعض المصادر التي لم تكن موجودة أثناء إعداد الطبعة الأولى .

  والمكتبة ماضية قُدمًا في عمليات الحصر والتوثيق لأسماء المؤلفين مستندة في ذلك على مصادر التراجم المتاحة وعلى المعلومات الأصلية المأخوذة من سجلات المكتبة ومن واقع المؤلفات التي تودع باستمرار ، إذ تمتلك المكتبة الوطنية أكبر قاعدة بيانات للإنتاج الفكري السعودية مما يجعلها مهيأة للقيام بهذا العمل التوثيقي والأساسي الذي يرتبط بالهوية والثقافة الوطنية.

  ونحن إذ نقدم الطبعة الثانية من الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين للمكتبة العربية لنأمل أن يسهم هذا العمل مع غيره من المراجع التي أصدرتها المكتبة في تسهيل مهمات الموثقين والباحثين في المكتبات ومراكز المعلومات في كل مكان ، وأن تكون القائمة موضوع دراسة وتحليل من لدن الباحثين .

  ونود في الختام أن نشكر الزملاء كافة الذين كان لهم دور أو إسهام في هذا العمل منذ بدايته حتى نهايته في مراحله كلها من الحصر والتحقيق وتغذية البيانات ومراجعتها أو في الإشراف والمتابعة وتقديم المشورة من الزملاء في إدارة الفهرسة والتصنيف أو في غيرها من إدارات المكتبة ، ونخص بالذكر إدارة التكشيف والببليوجرافية الوطنية ، حيث تم التنسيق فيها ، كما نشكر المؤلفين والناشرين الذين كان لتجاوبهم في الإيداع وتقديم المعلومات المطلوبة أكبر الأثر في إنجاز هذا العمل متطلعين إلى الاستمرار في استكماله وتطويره بصورة أفضل في الطبعات القادمة بإذن الله.

 علي بن سليمان الصوينع
أمين مكتبة الملك فهد الوطنية

مــدخــــل
  تمهيـد :
  اعتاد بعض المؤلفين على كتابة أسمائهم ناقصة ، كما أن هناك بعضًا آخر يستخدم صيغًا مختلفة لاسمه تختلف باختلاف كتبه فيظهر اسمه بين الثنائي والثلاثي والرباعي، والبعض الآخر يستخدم الشهرة أو اسم العائلة أو القبيلة أو فرعًا منها، كما يستخدم بعض المؤلفين ألقابًا شرفية أو أسماء مركبة للأبوة والبنوة يصعب تمييزها أحيانًا ؛ هذا إلى جانب استخدام الأسماء المستعارة. وكلما قلَّت عناصر الاسم أو تعددت صيغه زادت احتمالات اللبس في تمييز ذاتية المؤلف. واللبس قد يكون في صعوبة الاستدلال على كتب المؤلف المستهدف إما بنسبتها إلى غيره ، أو بنسبة كتب الآخرين أو بعضها إلى المؤلف المطلوب، كما يعتري بعض الأسماء ملابسات بسبب درجة التكرار العالية في نمط تشكيل الأسماء وبالذات أسماء الأسر والقبائل والهوية المزدوجة لبعض المؤلفين؛ إلى جانب التغييرات التي تطرأ على الأسماء بالاستبدال والإضافة أو الحذف . وتسبب هذه الفروق المتغيرة في أسماء المؤلفين مشكلات في تنظيم الكتب أثناء الفهرسة والاسترجاع، وفي الضبط الببليوجرافي. وتزداد المشكلة حدة بإضافة عوامل خارجية أخرى، منها مرور الزمن وإضافة إسماء جديدة والبعد المكاني للكتب عن بيئة المؤلف، لا سيما إذا كان المؤلف مغمورًا أو كان مقلاً في إنتاجه الفكري أو تعددت اهتمامات المؤلف وتنوعت موضوعات كتبه بحيث يصعب تمييزه بوصف مهني أو موضوعي متخصص عند تماثل الأسماء. يضاف إلى ذلك أن البيئة المعلوماتية لتنظيم الكتب واسترجاعها باستخدام تقنية الحاسوب أدت إلى حشد كم هائل من المعلومات وأسماء الباحثين والمؤلفين المختزنة في قواعد البيانات. كما أزاحت تقنية المعلومات الكثير من العوامل الإنسانية في الاعتماد على الخبرات والذاكرة في تمييز الأسماء، لا سيما إذا كان البحث والاسترجاع يتم عبر شبكات المعلومات، وفي مواقع بعيدة عن رحاب المكتبة التي أنشأت الفهرسة الأصلية .

  والقائمة الاستنادية أداة مهمة في التنظيم المحكم للفهارس وفي استرجاع المعلومات في المكتبات ومراكز المعلومات الكبيرة، ولهذا تصدر المكتبات الوطنية قوائم قياسية لأسماء المؤلفين بشكل يضمن توحيد المداخل وجمع أعمال المؤلف الواحد تحت اسمه المعتمد. وتنشر قوائم الاستناد لتكون متاحة للمكتبات الأخرى من أجل توحيد المواصفات والممارسات في تنظيم المعلومات في مختلف أنواع المكتبات مهما كان موقعها. ومن المعتاد أن تقوم المكتبة الوطنية في كل بلد بحصر أسماء المؤلفين من مواطنيها ؛ لأن المكتبة الوطنية هي المرجع الأول لتوثيق الإنتاج الفكري المحلي ولتتبع أعمال المؤلفين أينما نشرت في سبيل الحصر والاقتناء، ثم الحفاظ على الثقافة الوطنية.

  أولاً : تعريف
  الأسماء الاستنادية هي مجموعة من السجلات القياسية المنظمة لرصد أسماء المؤلفين وتدوين مداخلها في صيغ مكتملة وموحدة بشكل يضمن تمييز هوية الأشخاص وربطهم بمؤلفاتهم دون لبس. ويعني الاستناد المرجعية الموثقة وفق قواعد ثابتة لحصر الاحتمالات ومعالجة المفارقات بشكل موحد ؛ أما السجلات فتتألف من الاسم المعتمد ومتغيراته من الصيغ الأخرى المتفاوتة إن وجدت ، مع الإحالات إلى المداخل المحتملة كما هو موضح في متن القائمة. أما المداخل فتعني نقاط الوصول والمسالك المؤدية إلى الكتب المستهدفة من البحث بالفهارس بما يشمل مدخل المؤلف ورؤوس الموضوعات الاسمية وغير المنشورة فيشمل ذلك الكاتب والمعد والمترجم والمحقق والشارح والمختصر والجامع ونحوها إذا ظهرت المسؤولية في العمل المنشور أو في غيره من المصادر الموثوقة.

  ثانيًا أهداف القائمة الاستنادية

  بالإضافة إلى الأهداف العامة للقوائم الاستنادية واستخداماتها في مجال تنظيم المعلومات؛ فإن هذا العمل يرمي إلى تحقيق الأهداف المباشرة التالية :
حصر أسماء المؤلفين السعوديين من الأحياء والمتوفين ممن لهم كتب مطبوعة، وذلك يشمل المؤلفين الذين نشروا كتبهم داخل المملكة وخارجها قبل توحيد المملكة وبعده، سواء نشرت الكتب في حياتهم أو بعد وفاتهم.
التأكد من هوية المؤلفين السعوديين.
إتمام الأسماء الناقصة والتمييز بين الأسماء المتشابهة.
التعرف على الأسماء الحقيقية للمؤلفين، وربط الأسماء المستعارة بالأسماء الرسمية المعروفة.
توحيد الأسماء المتفاوتة واختيار الاسم الأتم.
تدوين مصادر التراجم التي تتعلق بالمؤلفين السعوديين.
ربط الصيغ المتفاوتة للاسم بالإحالات التي تيسر وصول الباحث إلى كتب المؤلف مهما اختلفت أشكال اسمه.
إيجاد أداة مرجعية لتوثيق أسماء المؤلفين السعوديين .
  ثالثًا : إطار التغطية الزمنية والمكانية :

  تغطي الأسماء الاستنادية بالحصر والتوثيق أسماء المؤلفين السعوديين الذين نشرت كتبهم منذ عام 1300 هـ ، وجرى اقتناؤها في مكتبة الملك فهد الوطنية.

  وقد امتدت التغطية المكانية لتشمل المؤلفين السعوديين، الذين ينتمون إلى جميع مناطق المملكة العربية السعودية قبل توحيدها، أما التغطية الزمنية فقد تمّ تحديد بداية القرن الثاني عشر الهجري لتكون نقطة بداية الحصر حتى العصر الحاضر.

  رابعًا : الحدود المنهجية
  مع أنه تم حصر خمسة آلاف ومائتين واثنين وأربعين اسمًا ، منها أربعة آلاف وثمانمائة وثمانون مدخلاً رئيسًا ، وثلاثمائة واثنان وستون مدخلاً غير مستخدم ، إلا أنه لا يمكن القول أن هذا العمل قد غطى معظم أسماء المؤلفين، وستبقى الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين أداة مرجعية ينبغي تحديثها بما يرد أو يستجد من أسماء المؤلفين حسب المقيدات المنهجية التالية:

لم تُدرج الأسماء المجهولة الهوية أو التي لم تتضح هويتها بالانتماء إلى الجنسية السعودية بعد مراجعة مصادر التراجم المتاحة، والعمل جارٍ على التحقق منها ومن ثَمَّ توثيقها.
تمّ الاعتماد في التوثيق على المعلومات الأصلية المأخوذة من كتب المؤلف مباشرة ومن مصادر التراجم المعروفة. ولم تُدرج أسماء المؤلفين الذين ليس لهم كتب مقتناة أو مودعة في مكتبة الملك فهد الوطنية.
اقتصر الحصر على أسماء المؤلفين الذين لهم أعمال مستقلة على هيئة كتب مفردة، ولم يدرج في القائمة الصحفيون وكتّاب المقالات والباحثون الذين ينشرون بحوثهم ومقالاتهم في الدوريات العامة والمتخصصة أو الباحثون الذين اقتصروا على تأليف الرسائل الجامعية والأطروحات العلمية أو التقارير الفنية غير المنشورة كما لم يدخل في الحصر مؤلفو الكتب المدرسية والكتيبات والنشرات ومعدو المواد السمعية والبصرية.
تقتصر أهداف الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين على تمييز أسماء المؤلفين وتوثيقها لأغراض تنظيم الفهارس والمعلومات، وليس من مهام الأسماء الاستنادية تدوين تراجم المؤلفين أو سرد السيرة الذاتية لهم، كما أن الأسماء الاستنادية ليست معنية بالجمع الحصري لأعمال المؤلفين؛ فهذا من أهداف ( الببليوجرافية الوطنية السعودية) التي تعنى بحصر كل ما ينشر في المملكة سواء كان المؤلفون سعوديين أو غير سعوديين.

  خامسًا : مواصفات التوثيق
  تم التقيد بالمواصفات العامة المطبقة لتوثيق الأسماء ولتنظيم مداخل المؤلفين، سواء من حيث الترتيب أو التنظيم والإحالات والاعتماد على القواعد العامة للفهرسة الوصفية، كما تم الأخذ بالسياسة التوثيقية التي تتبعها مكتبة الملك فهد الوطنية المسؤولة عن جمع الإنتاج الفكري السعودي دون استثناء وتوثيقه بدقة وشمول. أما المكتبات الأخرى على اختلاف أنواعها فقد لا تكون ملزمة بالتطبيق الصارم لمواصفات الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين إلا بالقدر الذي يمكن به تمييز أعمال المؤلفين التي تقتنيها المكتبات ومراكز المعلومات واسترجاعها بسهولة. ومن المواصفات المطبقة ما يلي :

اعتماد الاسم الثلاثي كحد أدنى ، والاسم الرباعي كحد أعلى إلى في حالة تشابه الأسماء فيمكن تجاوز الاسم الرباعي. أما الاسم الثنائي فلا يستخدم إلا في حالة عدم القدرة على إتمام الاسم وتوثيقه في المصادر المختلفة. وسيلحظ القارئ كثرة الأسماء المتماثلة عند العنصر الثاني والثالث من الاسم مما يستدعي تحقيق أكبر قدر من التمييز لذاتية المؤلف كما هو متمثل في الإنتاج الفكري السعودي الذي تمت مراجعته لحصر أسماء المؤلفين.
أضيفت بيانات التاريخ للمؤلفين القدامى والمحدثين، وذلك يشمل تاريخ الميلاد والوفاة بالتاريخ الهجري إذا تمّ التوصل إلى ذلك، وذلك رغبة في زيادة مرجعية الاستناد ولتوثيق الأسماء وتمييز المؤلفين.
تم اعتماد الاسم المقلوب في الترتيب الألفبائي لمداخل المؤلفين تمشيًا مع المواصفات الشائعة في المكتبات، بالإضافة إلى أن الاسم الأخير هو العنصر الأشهر والأقوى في تمييز معظم الأسماء مقارنة بالأسماء المفردة للأشخاص كما هو متبع في الترتيب المباشر للاسم. وهذه القاعدة أنسب لتنظيم الفهارس ولتسهيل الاسترجاع، لا سيما في الأسماء السعودية التي تمتاز أواخرها بقلة تكرارها مقارنة بالأسماء الأولى التي ترد في الصيغة المباشرة للاسم.
تم التحقق من هوية المؤلفين مع الأخذ بقاعدة اليقين اعتمادًا على المصادر المستخدمة في التوثيق دون الأخذ بالتخمين أو دلالة الأسماء؛ فالأسماء العربية متشابهة فيما بينها، غير أن ذلك لا يعني إغفال الهوية المزدوجة وذلك يشمل مَنْ وفدوا على المملكة وحصلوا على الجنسية السعودية أو المؤلفين الذين تكون أصولهم القريبة سعودية، وهم مقيمون خارج المملكة.
تم حصر أسماء المؤلفين من واقع مؤلفاتهم المتوفرة في مكتبة الملك فهد الوطنية باللغة العربية؛ فأعمال المؤلفين المحصورين أنفسهم هي أحد المصادر الأساسية التي تمّ الاعتماد عليها في توثيق الأسماء الاستنادية، إضافة إلى المصادر الأخرى مثل الفهارس ومصادر التراجم وغيرها من مصادر المعلومات.
  سادسًا : مصادر المعلومات

  تمّ الاعتماد في تحقيق أسماء المؤلفين وتوثيقها على مجموعة من المصادر الأولية والثانوية، مفصلة كما يلي:

أعمال المؤلفين المنشورة، ويشمل ذلك معلومات السيرة الذاتية والتراجم المختصرة والإشارات المبثوثة في ثنايا الكتب أو على أغلفتها، مما كتبه المؤلفون أنفسهم أو كتب عنهم في كتبهم.
سجلات المكتبة، ويشمل ذلك المراسلات والاتصالات الشخصية بالمؤلفين ونماذج المعلومات الشخصية لدى إدارة الإيداع أو المعلومات المتوفرة لدى إدارة تنمية المجموعات في مكتبة الملك فهد الوطنية.
مصادر التراجم المنشورة، ويشمل ذلك مراجع التراجم الجماعية والفردية والأدلة التي أصدرتها الهيئات كما هي مسرودة في نهاية هذه المقدمة.
  ويلاحظ في هذه الطبعة تحديث بعض مصادر المؤلفين ، من حيث وضع مصدر آخر لمن كان لـه مصدر واحد في الطبعة الأولى ، كذلك من حيث اختصار عناوين بعض المصادر الطويلة ، علمًا أنها وضعت كاملة في قائمة المصادر ، أيضًا تم إضافة بعض المصادر الجديدة ، إما لأنها صدرت بعد الطبعة الأولى ، أو لأنها لم تكن موجودة أثناء إصدار الطبعة الأولى .

  سابعًا : تنظيم قائمة الاستناد
  تتألف الأسماء الاستنادية للمؤلفين السعوديين من المداخل والبيانات المفصلة على النحو التالي:

  1 – المدخل الثابت للاسم:
  ويشمل ذلك الاسم الحقيقي الكامل والمعتمد، سواء كان ثلاثيًا أو رباعيًا وهو الأكثر، أو كان الاسم ثنائيًا في حالات قليلة. ويبدأ ترتيب الاسم بالعائلة أو الاسم الأخير، سواء كان اسم أسرة أو عشيرة أو قبيلة أو اسم النسبة المهنية والمكانية وغيرها كما هو مستخدم في مصادر معلومات الفهرسة. يلي اسم العائلة في البداية فاصلة، ثم الاسم الأول وهو العنصر الثاني في الترتيب، سواء كان مفردًا أو مركبًا من الأبوة والبنوة، ثم العنصر الثالث اسم الأب، ثم اسم الجد آخر مكونات اسم المؤلف. وقد يكون آخر عنصر في الاسم هو الاسم الأول للمؤلف في حالة الاسم الثنائي، كما قد يكون الأخير هو الأب في الاسم الثلاثي. وبعد انتهاء الاسم الكامل للمؤلف تأتي بيانات التاريخ التي تشمل تاريخ ميلاد المؤلف بالهجري مفصولة بشرطة عن تاريخ الوفاة إن كان من المتوفين.

  والمدخل الثابت هنا يعني الصيغة المقننة التي تم اعتمادها لاسم المؤلف لتكون المدخل الرئيس في الفهرس، حيث تتجمّع كل أعمال المؤلف تحت اسمه، وما عدا ذلك من الصيغ الإضافية والمتغيرة للاسم فهي مداخل إرشادية توصل الباحث إلى اسم المؤلف بالصيغة الثابتة والمعتمدة.

  وقد أدرج تحت الاسم الثابت للمؤلف مصدران من مصادر المعلومات والتراجم العامة، وإذا لم يوجد سوى مصدر واحد من مصادر التراجم، فإنه في هذه الحالة يوضع معه أحد عناوين كتب المؤلف، وأحيانًا يوضع أحد عناوين كتب المؤلف فقط، وذلك إذا لم يوجد المؤلف في أي مصدر من مصادر المعلومات والتراجم المتوفرة.

  2 – المداخل المتغيرة للاسم والإحالات:
  ويشمل ذلك الصيغ الأخرى غير المعتمدة للاستخدام؛ بما في ذلك الأسماء المتفاوتة والناقصة أو الأسماء المستعارة للمؤلفين. وقد أدرجت الصيغ غير المستخدمة لاسم المؤلف في موضعها المناسب من الترتيب الألفبائي كمداخل إضافية محتملة من أجل إرشاد الباحث إلى المدخل المعتمد للمؤلف، ويلحق الاسم المتغير وغير المعتمد إحالة (انظر) يليها مباشرة الصيغة الكاملة والمعتمدة للاسم كما يرد في سياقه الطبيعي من الترتيب الألفبائي، وتستخدم إحالة (انظر) في الحالات التالية:

في حالة تعدد صيغ اسم المؤلف الواحد كما وردت في مؤلفاته فيحال بكلمة (انظر) إلى الاسم المعتمد.
في حالة تغير اسم الشخص فيحال من اسمه القديم إلى الاسم الرسمي الجديد إذا ورد على مؤلفاته اللاحقة.
في حالة الأسماء المستعارة عند معرفتها يحال منها إلى الأسماء الحقيقية إذا استخدمها المؤلف في أعماله.
في حالة نقص عناصر الاسم بما يؤثر على الترتيب والاسترجاع يحال من الاسم الناقص إلى الاسم الأتم للمؤلف.
  كما تمّ وضع الصيغ غير المستخدمة تحت المدخل الثابت المقنن للاسم، مسبوقة بعلامة (x).

  ثامنًا : طريقة الترتيب الألفبائي
  تم ترتيب مداخل المؤلفين ترتيبًا ألفبائيًا، وذلك يشمل الاسم المعتمد للمؤلف والصيغ المتفاوتة لاسمه، مع اتباع القواعد التالية في الترتيب.

يعتمد الترتيب على أساس الكلمة وليس على أساس الحرف.
اسم الشخص المركب يُعد كلمة مثل (عبدالله).
إهمال (ال) التعريف في الترتيب أيا كان موقعها في سياق الاسم.
عدم احتساب لواحق الأسماء مثل ( آل، ابن، أبو، بنت ... إلخ).
  تاسعًا: طريقة الاسترجاع
  يمكن الوصول إلى المؤلفين من خلال التتبع الألفبائي للأسماء الأخيرة حتى الوصول إلى الاسم المستهدف. وسيجد الباحث في سياق الترتيب اسمًا واحدًا معتمدًا للمؤلف أو صيغًا مفتاوتة تدله بالإحالات إلى الاسم الكامل المعتمدة في موقعه المناسب من الترتيب الألفبائي. ويصحب الاسم المعتمد البيانات الإلحاقية للاسم مثل تاريخ الميلاد أو الميلاد فالوفاة إذا تم التوصل إلى ذلك مع مصادر المعلومات المتعلقة بالمؤلف. كما أن بالإمكان استرجاع اسم المؤلف وأعماله المنشورة باستخدام فهارس مكتبة الملك فهد الوطنية على شبكة الانترنت .

  عاشرًا: المختصرات المستخدمة
  ت  توفي
  ح  حوالي
  م  ميلادي
  هـ  هجري
  ؟  عدم التأكد من سنة الميلاد أو الوفاة
  x  غير مستخدم
************
المصــادر
  فيما يلي قائمة بأهم المصادر التي تم الاعتماد عليها في التحقق من أسماء المؤلفين السعوديين:

أسبار للدراسات والبحوث والإعلام. معجم أسبار للنساء السعوديات. ط1، الرياض: أسبار، 1418هـ.
أسبار للدراسات والبحوث والإعلام . موسوعة أسبار للعلماء والمتخصصين في الشريعة الإسلامية في المملكة العربية السعودية . ط1 ، الرياض : أسبار ، 1419 هـ .
البسام، عبدالله بن عبدالرحمن. علماء نجد خلال ستة قرون. ط1، مكة المكرمة: مكتبة ومطبعة النهضة الحديثة، 1398هـ.
البسام، عبدالله بن عبدالرحمن. علماء نجد خلال ثمانية قرون. ط2، الرياض : دار العاصمة، 1419 هـ .
البلادي، عاتق بن بخيت بن زوير. نشر الرياحين في تأريخ البلد الأمين. ط1، مكة المكرمة: دار مكة، 1415هـ.
البلادي، عاتق بن بخيت بن زوير. هديل الحمام في تاريخ البلد الحرام. ط1، مكة المكرمة: دار مكة، 1416هـ.
الجامعة الإسلامية . التقرير الموجز . المدينة المنورة : الجامعة ، 1422 هـ .
جامعة أم القرى. دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين ونتاجهم العلمي. مكة المكرمة: الجامعة، 1416هـ.
جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية. دليل أسبوع الشيخ محمد بن عبدالوهاب المنعقد في الرياض من 21 / 4 / 1400 هـ . الرياض. الجامعة، 1400هـ.
جامعة الملك سعود. دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين العام الدراسي . (1405 / 1406). الرياض: الجامعة، 1406هـ.
جامعة الملك عبدالعزيز. دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين بجامعات المملكة .           (1402هـ). جدة: الجامعة، 1402هـ.
جامعة الملك عبدالعزيز. دليل أعضاء هيئة التدريس والمحاضرين والمعيدين في العام      1401 - 1402 هـ . جدة: الجامعة، 1402هـ.
جامعة الملك عبدالعزيز . دليل منسوبي جامعة الملك عبدالعزيز من الهيئة التعليمية: أعضاء هيئة التدريس . ط1 ، جدة : الجامعة 1423 هـ.
جامعة الملك عبدالعزيز . دليل المهندسين السعوديين. جدة: الجامعة، 1401هـ.
جامعة الملك فهد للبترول والمعادن. دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين. (1410هـ). الظهران: الجامعة، 1410هـ.
جامعة الملك فهد للبترول والمعادن. أعضاء هيئة التدريس السعوديين. الظهران: الجامعة، 1413هـ.
جامعة الملك فهد للبترول والمعادن . دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين . الظهران: الجامعة ، 1424 هـ.
جامعة الملك فيصل. دليل أعضاء هيئة التدريس السعوديين بجامعة الملك فيصل ونتاجهم العلمي. الأحساء: الجامعة، 1422هـ.
جماعة ألوان للفنون التشكيلية. جماعة ألوان للفنون التشكيلية المعرض الثاني. الرياض: الجماعة، 1424هـ.
جمعية التاريخ والآثار بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية . دليل أعضاء الجمعية ،    ط2، الرياض: الجمعية، 1423هـ.
الجمعية السعودية للإعلام والاتصال. دليل الجمعية السعودية للإعلام والاتصال . ط1، الرياض: الجمعية ، 1423 هـ.
الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون. دليل الكاتب السعودي. ط1، الرياض: الجمعية، 1404هـ.
الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون. دليل الكتاب والكاتبات/ إعداد خالد أحمد اليوسف، خزيمة شرف العطاس. ط3، الرياض: الجمعية، 1415هـ.
جمعية المكتبات والمعلومات السعودية. دليل أعضاء جمعية المكتبات والمعلومات السعودية. ط2، الرياض : الجمعية، 1424 هـ .
الحازمي، إبراهيم بن عبدالله. من أعلام القرن الرابع عشر والخامس عشر. ط1. الرياض: دار الشريف، 1416هـ.
الحازمي، حجاب بن يحيى. الحركة الأدبية والثقافية في منطقة جازان. ط1، مكة المكرمة: نادي مكة الثقافي الأدبي، 1424هـ.
الحربي، عبدالرحمن بن عوض. شعراء من القصيم. ط1، جدة: الدار السعودية،       1416هـ.
حسين مصطفى إبراهيم. أدباء سعوديون: ترجمات شاملة لسبعة وعشرين أديبًا. ط1. الرياض: دار الرفاعي، 1414هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. شعراء العصر الحديث في جزيرة العرب. ط2، الرياض: ع. ح. الحقيل، 1413هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. معجم مؤرخي الجزيرة العربية في العصر الحديث. ط1، الرياض: ع. ح. الحقيل، 1414هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. معجم المؤرخين السعوديين. ط1، الرياض: ع. ح. الحقيل، 1422هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. من أدب المرأة السعودية المعاصرة. ط1، الرياض: ع. ح. الحقيل. 1403هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. من مشاهير الجزيرة العربية من عام 700 هـ إلى عام 1417هـ. ط1، الرياض: ع. ح. الحقيل، 1417هـ.
الحقيل، عبدالكريم بن حمد بن إبراهيم. من مشاهير الجزيرة العربية من عام 700 هـ إلى عام 1419هـ. ط2، الرياض: ع. ح. الحقيل، 1419هـ.
الخليف، خليف سعد. الاتجاه الإسلامي بالشعر السعودي الحديث: دراسة تاريخية مع تراجم للشعراء ونماذج من شعرهم منذ عام 1319هـ حتى 1407هـ. ط1، الرياض: خ. س. الخليف، 1408 - 1412هـ.
الخليف، خليف بن سعد. أشواق وعشاق: شعراء وشاعرات. ط1، الرياض: مؤسسة الجريسي، 1411 - 1412هـ.
الخليف، خليف بن سعد. جواهر الشعر الشعبي: شعراء وشاعرات من المملكة العربية السعودية ودول الخليج. ط1، الرياض: توزيع مؤسسة الجريسي، 1410 - 1411هـ.
دار نعمان للثقافة. دليل الإعلام والأعلام في العالم العربي/ أشرف على وضعه ناجي نعمان. ط2، بيروت: الدار، 1410هـ.
الدائرة للإعلام المحدودة. معجم الأدباء والكتاب. ط1، الرياض: الدائرة، 1410هـ.
الدائرة للإعلام المحدودة. معجم الكتاب والمؤلفين في المملكة العربية السعودية. ط2، الرياض: الدائرة، 1413هـ.
الرئاسة العامة لتعليم البنات. دليل عناوين رسائل الماجستير والدكتوراه بكليات البنات حتى نهاية عام 1416هـ. الرياض: الرئاسة، 1416هـ.
الزركلي، خيرالدين بن محمود بن محمد. الأعلام: قاموس تراجم لأشهر الرجال والنساء من العرب والمستعربين والمستشرقين. ط8، بيروت: دار العلم للملايين، 1409هـ.
الزيد، عبدالله محمد. من روادنا التربويين المعاصرين: دراسات في تاريخ التربية بالمملكة العربية السعودية: أسماء مختارة. ط1، جدة: ع. م. الزيد، 1404هـ.
الساسي، عبدالسلام طاهر. الموسوعة الأدبية: دائرة معارف أبرز أدباء المملكة العربية السعودية. مكة المكرمة: ع. ط. الساسي، 1388-1400هـ.
الساسي، عمر الطيب. الموجز في تاريخ الأدب العربي السعودي. ط2، بيروت: مكتبة دار جدة، 1415هـ.
ابن سلم، أحمد سعيد عبود. موسوعة الأدباء والكتاب السعوديين خلال ستين عامًا 1350 -  -141هـ. ط1، المدينة المنورة: نادي المدينة المنورة الأدبي، 1412 - 1413هـ.
ابن سلم، أحمد سعيد عبود. موسوعة الأدباء والكتاب السعوديين خلال مئة عام      1319 - 1419هـ . ط2، المدينة المنورة: نادي المدينة المنورة الأدبي، 1420هـ.
الشعفي، أحمد محمد أحمد. فرجة النظر في تراجم رجال من بعد القرن الثالث عشر بمنطقة جيزان. ط1، جازان: أ. م. الشعفي، 1417هـ.
الشمري، عبدالله محمد إبراهيم. الفهرست المفيد في تراجم أعلام الخليج. ط1، الخبر: الدار الوطنية الجديدة، 1413هـ.
الشمري، عبدالله محمد إبراهيم. الملحق المفيد في تراجم أعلام الخليج. ط1، الدمام: دار الراوي، 1415هـ.
آل الشيخ، عبدالرحمن بن عبداللطيف بن عبدالله. مشاهير علماء نجد وغيرهم. ط2، الرياض: دار اليمامة، 1394هـ.
صالح، ليلى محمد. أدب المرأة في الجزيرة والخليج العربي، ط1، الكويت: مطبعة اليقظة، 1403هـ.
الصوينع، علي سليمان علي. مصادر التراجم السعودية: دراسة توثيقية وقائمة ببليوجرافية. الرياض: مكتبة الملك فهد الوطنية، 1417هـ.
الطاهر، علي جواد. معجم المطبوعات العربية، المملكة العربية السعودية (1344هـ/ 1925م – 1390هـ / 1970م). بغداد: المكتبة العالمية، 1405هـ.
الطريقي، عبدالله بن محمد بن أحمد. معجم مصنفات الحنابلة: من وفيات 241 -     1420هـ، ط1، الرياض: ع. م. الطريقي 1425هـ.
عبدالجبار، عمر يحيى. سير وتراجم بعض علمائنا في القرن الرابع عشر الهجري. ط2، مكة المكرمة: مؤسسة مكة للطباعة والإعلام، 1385هـ.
عبدالجبار، عمر يحيى. سير وتراجم بعض علمائنا في القرن الرابع عشر للهجرة. ط3، جدة: تهامة، 1403هـ.
العبدالعال، جواهر. مفكرة اللجنة الثقافية النسائية. الرياض: المهرجان الوطني للتراث والثقافة، 1422هـ.
العريفي، أحمد بن فهد. معجم الشعراء الشعبيين: تراجم لبعض أعلام الشعراء الشعبيين وشواهد من أشعارهم. ط1، الرياض: أ. ف. العريفي، 1405هـ.
العمري، صالح السليمان. علماء آل سليم وتلامذتهم وعلماء القصيم. ط1، الرياض: مطابع الإشعاع، 1405هـ.
الفرج، سعود عبدالكريم علي. شعراء مبدعون من الجزيرة والخليج. ط1، القطيف، س. ع. الفرج، 1417هـ.
القاضي، محمد بن عثمان بن صالح. روضة الناظرين عن مآثر علماء نجد وحوادث السنين. ط2، القاهرة: مطبعة الحلبي، 1403هـ.
القحطاني، سعيد عبدالله. موقف شعراء المملكة العربية السعودية من الغزو العراقي الغاشم على دولة الكويت، الرياض: د. ن، 1411هـ.
القديري، ممدوح عيد. مبدعون من عسير في القصة القصيرة. أبها: نادي أبها الأدبي، 1414هـ.
القرني، أحمد بن فلاح. بلاد بلقرن: تراجم ودراسات معاصرة. الرياض: أ. ف. القرني، 1423هـ.
كتبي، زهير محمد جميل. رجال من مكة المكرمة: العاصمة المقدسة. ط1، مكة المكرمة : ز. م. كتبي، 1410 – 1416هـ.
الكليب، فهد بن عبدالعزيز بن أحمد. علماء وأعلام وأعيان الزلفي. ط1، الرياض: توزيع مؤسسة الجريسي، 1415هـ.
المجذوب، محمد مصطفى. علماء ومفكرون عرفتهم. ط4 ، الرياض: دار الشواف ، 1412هـ.
مجلس الشورى، إدارة الإعلام والعلاقات العامة. السيرة الذاتية: رئيس المجلس، نائب رئيس المجلس، الأمين العام للمجلس، أعضاء المجلس. الرياض: مجلس الشورى، 1416هـ.
المدخلي، عمر بن أحمد بن حسين. النهضة الإصلاحية في جنوب المملكة العربية السعودية لصاحبها الشيخ عبدالله المحمد القرعاوي. الرياض: المطابع العالمية، 1416هـ.
مرشد، أحمد أمين صالح. طيبة وذكريات الأحبة. ط3، جدة: الشركة السعودية للتوزيع، 1416هـ.
المركز العلمي للدراسات السياسية. دليل الباحثين العرب في مجال العلوم السياسية. عمان، الأرن: المركز، 1421هـ.
المسلم، إبراهيم. رجال من القصيم. القاهرة: الدار الفنية، 1415هـ.
مكتبة الملك فهد الوطنية. المكتبيون السعوديون: سيرة ذاتية وببليوجرافية. ط1، الرياض: المكتبة، 1418هـ.
مؤسسة جائزة سعود البابطين للإبداع الشعري. معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين. ط1، الكويت: المؤسسة، 1415هـ.
الموسوعة العربية العالمية . ط1، الرياض : مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، 1416هـ.
النعمي، هاشم بن سعيد بن علي. شذا العبير من تراجم علماء وأدباء ومثقفي منطقة عسير في الفترة ما بين 1215 – 1415هـ. أبها: نادي أبها الأدبي، 1415هـ.
النعيم، محمد صالح عبدالعزيز. الأمسية الاحتفالية الأولى: نشاط من العطاء المستمر. ط1، الأحساء: م، ص. النعيم، 1423هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية السعودية من حملة الدكتوراه. الرياض: الوزارة، 1405هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية السعودية من حملة الدكتوراه. الرياض: الوزارة، 1412هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية السعودية من حملة الدكتوراه. الرياض: الوزارة، 1416هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية من حملة الماجستير. الرياض: الوزارة، 1406هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية السعودية من حملة الماجستير. الرياض: الوزارة، 1412هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل حصر الكفاءات العلمية السعودية من حملة الماجستير. الرياض: الوزارة، 1419هـ.
وزارة التعليم العالي. دليل المهندسين السعوديين. الرياض: الوزارة، 1410هـ.


thumb qr1 
 
thumb qr2
 

إحصاءات

عدد الزيارات
15265027
مواقع التواصل الاجتماعية
FacebookTwitterLinkedinRSS Feed

صور متنوعة